أسئلة لا تطرحيها على العريس قبل الزفاف

مدة القراءة: 2:08 دقائق

27.07.2015

أحيانا تجلب الضغوطات الناجمة عن عملية التخطيط للزفاف ومايتعلق بها من أمور، على العروس الكثير من المخاوف، وتحاول السيطرة عل مخاوفها ،ومن خلال محاولاتها قد يخطر ببالها أن تسأل عريسها لتطمئن عن بعض التساؤلات المقلقة التي تراودها بخصوص حياتها التالية فيما بعد الزواج ولكن يجب أن تلاحظ العروس أن هناك نوع من الأسئلة يجب عليها تجنب طرحها على العريس.

قبل البدء بالتحضير للزفاف تكون العلاقة بين العروسين في مراحلها الأولى ،ولكن عند البدء بالتحضير للزفاف والتخطيط المشترك بين لعروسين لكل تفاصيل الزفاف تتقوى هذه العلاقة وتتنوع الأحاديث التي يمكن أن يتجاذب أطرافها العروسين،وأحياناً بسبب الانشغال التام بالتحضير لحفل الزفاف يصبح من السهل على العروس نسيان التوتر الذي يصاحب لحظة مواجهة العريس لعقد القران. ومع ذلك كله، فإن العروس تمر بلحظات طويلة من التفكير والقلق قبل الزفاف . ولاشك أن الدعم المتبادل فيما بين العرسان سيكون أهم سند لهما في الزواج، لكن قيام العروس بالضغط على عريسها قبيل حفل الزفاف بواسطة الأسئلة الأمور التي تقلقها سيكون بداية غير جيدة للزواج.

يجب أن تنتبه العروس أن العريس لن يتحمل مزيداً من الضغوط قبل الزفاف ومن الممكن أن تسبب له بعض الأسئلة شيئاً من التردد،إليكِ بعض الأسئلة الواجب تجنبها:

•هل تظن أننا سنعيش حياتنا كلها مع بعضنا ؟أوهل تشعر الخوف لكوننا سنعيش باقي حياتنا معا؟

• أخبرني ثانية عن سبب حبك لي أنا بالذات من بين الجميع؟

قد تأتي الإجابة على هذا السؤال أثناء عقد القران، مما سيثبت للعروس بأن عريسها لن يتخلى عنها أبدا؛ فلاداعي لطرح السؤال مرارا و تكرار.

• ماذا لو حصل الطلاق في ما بيننا بعد سنوات من الزواج؟

هذا النوع من الأسئلة سيشوش على تفكير العريس أثناء آداء مراسيم عقد القران. الأيام القليلة التي تسبق الزواج ليست أبدا بالوقت المناسب لطرح هذا النوع من الأسئلة.

•هل يعتبر زواجنا التزاما في ما بيننا مدى العمر؟

هذا السؤال سيشعر العريس بالمسؤولية والخوف و سيدفعه إلى التفكير من جديد والتردد قبل عقد قرانه مع العروس؛ لذا ينبغي تجنبه.

•إن كان والداك لايحباني فلن أتزوجك.

هذا النوع من المزح الثقيل قد يشعر العريس أن العروس من الممكن أن تتخلى عنه بسهولة وتجعله يعتقد بأن العروس لن تسعى أو تبذل مجهوداً لتحسين العلاقة مع والديه.

من الحكمة أن تتجنبي أسئلة متعددة وتتفادي طرحها قبل يوم الزفاف. فعندما يصبح العريس جاهزا لطلب الزواج من العروس، قد تدفعه بعض لأسئلة المطروحة عليه إلى التفكير من جديد أو تغيير موقفه.

الأفضل الاسترخاء والصفاء الذهني بدلا من التفكير في أي جوانب سلبية تخص الزواج والارتباط وذلك للعروسين.

التعليقات (0)